Tuesday, January 30, 2007

صباحكم سكرْ وأحلى من صباحي وأفضلْ









صباحاتٌ مهووسة بإلقاء التحية على مشاعر
تنتظر الخلاص ، كـ نداءات أصيلة تنطلق
نحوك بانسجام ، ولو على حين كبرياء ....
.
.
.
.
ستصل

***

صباح أول :






يعتقد خلال المحادثة لا أسمعه أو أستشف حقيقة حبه
وإعجابه رغم تلميحات خجولة جدا خلف
كبرياء وخوف رجل ، أسمعه جيداً وأعترف أنني لو
طُفتُ الدنيا قاطبة حاملة قلبي الكبير لما استحقه
أحد سواه ، بيدَ أنني أنثى تسوّرُ حياتها
عادات وتقاليد ، وشرقية بدوية تلزمها الانصياع
لأوامر شيخ القبيلة في عدم تجاوز الاختيار حدود
القبيلة .

والقرار الصادق / عليك إعادة المحاولة مع أنثى جديدة
أكثر إلماما بجبك النبيل / تضرب عرض الحائط كل ما
تنجبه سلطة القبيلة.. وإلا ستحيا في العذاب وتجعلني مذنبة.


صباح ثاني




إلى أستاذي الكهل / الواقف خلف ستار الأمس :::
أستاذي ::
قلتَ : الحياة جوهرة ثمينة ، تهدى لمن يستطع شراءها ،
وقلتُ : كيف تهدى ونشتريها؟
قلتَ : هكذا هي الحياة مبطنة تأتيكِ هدية ويسحركِ بريقها
وفي ذات الوقت تسحر غيركِـ فتطرح للمزاد لمن يشتريها ،
وعليكِ تقدير الثمن .. عمركِ .. شقاؤكِ .. بشرٌ ..الخ

::::::

هل تصدقْ ؟
لا تزال الحياة تساومني عليكَ


:::

صباح ثالث


وحيدة ، كـ عادة الأيام التي تترقبُّ الجمالَ ، متى ما ظهر
نزعتْ النور ... وقتلتْ النهار .. وكنتُ ولا زلتْ ، أنثى الفجر
والصباح الجديد ، والشمس المشرقة على شرفة الوجود
لا لا .. كنتُ ولا دمتُ ، .. جعلتُني أنثى الحياة الماضية ،
والشمس المشرقة على أحياء يتنفسون وهم أموات ،
وقيدتُني في غرفة الحروف الأربعـة والمسارات المغلقة .
أنظركِ .. وأبتسم .. أصابني قصرٌ أم أصابكِ امتدادْ ؟
وتأتيني ثانية ، وأملُّكِ ويصيبني فنـاء ..فقط في ناظريكِ .
الابتسامة تنطفىء على زفير حزني لأنني فناء في ناظريكِ
أصيبيني هذه المرة ولا تخطئي ، أَعاهدكِ أنني سألتزم
بقوانين البقاء الافتراضية .. ماذا قلتِ سيدتي السعادة ؟

*
*

ثمة قالبٌ يزخرفُ الأرواح ، ينشدها الصباح ، وهبوب الرياح
وتغاريد العصافير ، وحفيف الاشجار ، و بسالة ابتسامة
الألم ...سمعتُ نصيحتك وطلبتُ إذن الصب فيه ،
ويا خيبتي أنشدتْ روحي المساء ، وغيوم السماء ، و
غضب البحار ، و جبانة الأمان حين الضياع ، تفحصتُ السبب
وإذْ به محرّم على كبار أمثالنا ..
*
*

مدخل رئيسي يمتص ألوان قوس قزح ..
ينسج شفافية البياض ..ويحقنُ العابرين جرعات نقاء ..صفاء ..
ذاته المدخل أرشدتني إليه ، تأهبتُ في طابور العابرين ..
جاء يحقنني .. فاعتذر .. هو لا يحقن الأموات ...
آه .. ذهبتُ وأنا في حالة استحداث ماضيات تُقتّلُّني كل حين .




صباح اليوم







أنثى نتتظرٌ سماع خواية المطر
يارب ... يارب
أسمـ ع ــه
*
*
*
نـــور الــوجــود

22 comments:

vincent said...

هذه زيارتي الأولى لمدونتك و حبيت أقول كلمة حق بأنك أبدعتي

دمتي في حفظ الله و رعايته

noura alwjod said...

وإن شاء الله تتواجدْ دائما أيها الزاهي

/
\
تخجلني زيارة القراء الجدد فـ دائما يحملون هدايا بجمال حضورهم

(هداياهم ما هي إلا روابط مدوناتهم)

حفظكَ الله

لطيف said...

نور الوجود
حقا كلماتك منيرة وجميلة
وأنا أيضا هذه زيارتي الأولى
وحتما ستتكرر كثيرا
عجيبة

ودمتي

noura alwjod said...



/ لطيف

تواجدك يقتبس اسمك ، تمنيتُ اليوم سماع خواية المطر أي صوت انهماره وحقق الله تعالي ذلك ، ليتني طالبة مليون :) أيضا

منور المدونة في أي وقت

لطيف said...

نور الوجود
كلماتك أقيمها بالمليون
;)

amal said...

نور,,

صباحك ومساءك,,
سكر,,,
و فل وياسمين,,,

واللهم صيبا نافعا,,
مثلك,,

جمعك الله بمن تحبين,,,
من غير قيود,,,
ولا ذنب,,

تحياتي لك ولطارق ولطيف
العزيزين
:)

Brave Heart said...

نور الوجود اضاء الله دربك انشالله
هذه زيارتى الاولى ولن تكون الاخيرة
ان بداخل انسان مرهف فلا تحريمنا منه
بالتوفيق

noura alwjod said...

لطيف

ألم أقل ردودك كـ اسمك تماما ؟ :)

أشكر تشجعيكْ

noura alwjod said...

اللهم آمين ..

/ أمل

دومها زيارتكْ أنيقة وكريمة .. لا فرقنا الله عنْكِ .. وعن جمال بوحكِ ..

noura alwjod said...

/ القلب الشجاع

هدايا زيارتكم الأولى أخير الهدايا وأنفعها لي ، كونها تدلنّي على مدوناتكم
التي تسمح بعقد اتصال للعقل أو القلب

و منور في أي وقت :)

7osen said...

صباحاتك ياسيدتي مختلفه جدا

صباحات تنضح بالنور وبالعذوبه

قرأتها ،،، واحسست بروعه هذا الصباح

اسلوب جميل جدا

تعجبني هذه اللغه كثيرا

noura alwjod said...


صباحكَ حسين وكفى به صباح
عذبٌ ينظر للآخرين بجمال

وأنتَ تقرأ حروفي فـ كيف لا ترى بها جمال وأنت ذاك الصباح؟

دمتَ لمن تحبْ

نور الوجود

Naif Abu-Saida said...



مساءاتٌ ترتدي النجوم انتظاراً لشروقك، ولو بـ انتحار!
ربما .. تصل!!

.
.

مساءٌ أول

أواصل البحث في (قوقل) وذات النتيجة
أعيد كتابة مدخلات جديدة
انثى ، أنثى ، إنسانة ، ملاك ، حبيبة ، قلبٌ طيب ، روحٌ نقية .....
ربما هناك خللٌ ما؟!
ذات النتيجة اليتيمة كل مرة

Personalized Results 1 - 1 of about 978,917,000 Arabic and English pages for أنثى with Safesearch on. (0.37 seconds)

(أنتِ)
لاسواك

.
.
.


مساءٌ ثانٍ

ممم
أصدقك، وأخشى عليك من تلك المساومة
لم يعد لديها أجمل من كهل!!
لا تستلمي .. مازالت تخبيء الأجمل
ربما تهديك إياك!

.
.
.

مساءٌ بلا لون

اقتسم ليله مع صوت فيروز
وذكراك
(باكتب اسمك ياحبيبي ع اللوح العتيق ..
تكتب اسمي يا حبيبي ع ورق الطريق .. )

.
.
.


مساء اليوم

أيا طفلة هذا المطر
وهمس الهدير
لبيك شوقاً
قد فاض السديم!

~~~~~~~~~~~~~~~~

سيدتي المضيئة ..
هل تغفرين لي كل ذاك الإزعاج؟
ملهمة أحرفك وحكايا الصباح

دمتِ أعذب،
نايف

Cr8ivia said...

رائعه كروعة الصباح

Saakhir said...

أولا صباح الخير

ثانيا، أحبب هذه الصباحات صباحا صباحا
ونريد منكِ : مساءات

noura alwjod said...


/ نــايف

سموكَ محترف ، جداً جداً
في إطلاق سراح نبض الإعجاب المغلف في القلوب ...
كل صباح تنفس يوماً كان له نصيب في إحدى مساءاتكَ

*
*
*
أنتظر وبشغف ::
جمع حروف رسمتها نثراً

noura alwjod said...


/ الجميلة Cr8ivia

وأنت رائعة كـ روعة مساءنا هذا
هدوء ..
صوت جوليا بطرس وأغنية "اوعا تكون نسيت" ...

نور الوجود

noura alwjod said...



/ Saakhir

نسج نايف مساءات لا تضاهيها مساءات
ومع ذلك لنا مساءات طويلة سـ نحاول رسمها إن كانت تقودكَ إلى الإشراق علينا

شكرا على شروقكَ

دمتَ بود أخي

barrak said...

صباحك دائما مشرق
شكرا لك

noura alwjod said...



مشرقُ بكَ أخي براك


Sea Wave said...

مسائتي تعطرت بـ صباحتكِ غاليتي

نور الوجود

نورٌ أضاء علي ليلتي المحملة بـ كتب و ملازم تناثرت هنا و هناك حتى تكاد ملامح غرفتي تختفي

وجودٌ دغدغ أناملي و هرعت نحو لوحة مفاتيح أثقلتها هموم دراسية .. عملية .. علمية .. و خربشات هنا و هناك


وفقكِ الله
وفقكِ الله
وفقكِ الله

أعلم بأنكِ بحاجة للتوفيق الآن

~~Sea Wave~~

نور الوجود said...


موجة بحـر

لـن تكل ولن تمل هذه السنة إلا بعد
أن تجهز علينا أو على الأقل تجعلنا
مع التعب رفقة مدة طويلة..

سرّني زيارتك غاليتي

نور الوجود