Sunday, November 20, 2011

كسرت قلبي

"كسرت قلبي" يقصد بها ذاك التعدّي القاسي والموجع في أكثر المواقع شعوراً ، إمّا تعاطفًا ما أو صدمة عاطفية أو خلل جسدي لم تكفله حياتك ، ولها مسميات أخرى كـ " عوّرت قلبي " و " جرحتني " .

أعتقدُ أننّي استهلكتُ الجملة كثيراً هذا الأسبوع ، بدءًا بالحالة الصحية التي وصلت إليها والدة إحدى الصديقات وحزنها الشديد ، مرورًا بالتغير المفاجئ الذي طرأ على سلوكيات الآخرين واختلاف منطقهم وتفكيرهم وصولاً لأحداث مجلس الأمّة الأخيرة ويا قلب لا تحزن.





أفكّر أن أكسر ضلوع الحياة لأنّها "عورت قلبي" بـ أمور لا دخل لي فيها سواء انتمائي و علاقتي بهم ، أفكّر أن أعطّل حاسة السمع قليلًا أو أخطف يومًا ملونًا بما أحب لكنّني لا أستطيع ففرشاة الألوان ضائعة والألوان باهتة تصلح للحزن فقط.

لماذا المنغصّات في حياتنا خارجية ولا تعرف غيرنا وكلّما أزحنا العثرات عن طريقنا وجدنا جديدة تفرش الأرض وتنظر إلينا متحدّية؟ لا أشكك في قدرتي على تجاوزها أو تبادل الابتسامات مع طرق أخرى تحقق الفرح الوقتي ريثما أسترجع قوتي كاملة بل على العكس أشعر بأنّ الحزن صديقًا يحتاج إلى العون كي يموت والسبيل إلى ذلك في احتوائه والتعامل معه بصبر وأمل.

المهم عاجبتني ثقة الولد ، طلعنا ولا شيء جدّام ذكائك يا طويل العمر :


10 comments:

وجع البنفسج said...

الله يشفيها لوالدة صديقتك قريبا ويصلح الحال يارب

بالنسبة لصورة الطفل روعة :)

يسعد صباحك

Romia Fahed said...

اللهم آمين ويسمع دعاء قلبج الطيب يا وجع.

روعة وبس .. قعدنا نتفلسف عليها .. الي يشوفها ثقة في النفس رغم الخطأ وإلي يشوفها فكاهية..الخ

:))

سعيدة بحضورك عزيزتي ..

دمتِ لمن تحبي

7osen said...

يااااه .. كم مرة الحياة تكسر قلوبنا
كثير جدا

وخصوصا اصحاب القلوب الرحيمة والمتعاطفين والذين يعنون بأمور الغير
لا تكف الحياة يوما عن كسر قلوبهم

لكن في النهاية علينا أن نجعل الأمل زادنا اليومي الذي يعيننا على تحمل الحياة والمضي فيها والابتسامة تملا قلوبنا :)

ريبال بيهس said...

مساء الورد

اسأل الله أن يشفي والدة صديقتك ويلبسها

ثوب العافية فلا يخلعه عنها ويصلح

أحوال الأمة ويحفظ لنا الكويت من كل

شر وسوء ...

هي هكذا الحياة فقد خلق الإنسان من

كبد وقدر عليه أن يعيش الحياة بكل

فصولها المرة والحلوة وعليه أن يكيف

نفسه على تقبل الصفعات وفي نفس الوقت
على تقبل القبلات فهاكذا تدور بنا

الحياة ...

تحياتي وإحترامي

may khaled said...

الله يسعد قلبج بالاخبار الطيبة
ويسمعج الاخبار الحلوة
بعيد عن الحزن وصداقته ..

:)

Romia Fahed said...

هذا صحيح يا حسين .. وهي دعوة للحياة رفقًا بنا رفقًا...

دمتِ لمن تحب

Romia Fahed said...

ريبال أيها الكريم .. مساك الله بالطيب..

نعم .. ولنا من حرفكَ نصيبٌ من فرح..

دمتَ لمن تحب

Romia Fahed said...

اللهم آمين ولمن قرأ وكتب ..

غاليتي مي .. سعيدة بكِ ..

دمتِ لمن تحبي

Sweet Revenge said...

بعد كل عسر يسر باذن الله
"ان مع العسر يسرا"
وعد من الله ,اذا ماصدقناه منو نصدق :)
الحياة تستمر ونحتاج اكيد امل في باجر واستمرار بهمة وعزم :)

Romia Fahed said...

قبل أي شيءأهلا بإطلالتك الجميلة سويت

أوافقك على ما ذكرته ، وليس لنا ربّ سواه.

دمتِ لمن تحبي